مجتمع

كورونا يقلص الأماكن “الخالية من الوباء” بعد وصوله هذه الدولة

أبلغت جزر مارشال عن أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد بعد أن أثبتت إصابة شخصين سافروا من هاواي إلى قاعدة عسكرية أميركية بالفيروس.

وكانت الدولة الصغيرة الواقعة في المحيط الهادئ من بين الأماكن الأخيرة في العالم، التي لم يتم الإبلاغ عن أي حالات إصابة بفيروس كورونا فيها.

وتبقى حتى الآن 8 جزر صغيرة أو مناطق بمنأى عن الفيروس، وهي كيريباتي وميكرونيزيا وناورو وبالاو وجزر ساموا وتونغا وتوفالو وارخبيل فانواتو.

وقال مكتب الوزير الأول في بيان إن امرأة (35 عاما) ورجل (46 عاما) ثبتت إصابتهم بالفيروس هذا الأسبوع بعد أن سافروا مباشرة من هونولولو إلى القاعدة في أتول كواجالين.

وذكر المكتب أن الحالتين غير متصلتين، وأن كلا الشخصين يخضعان لحجر صحي، وأنه لا توجد فرصة لانتقال العدوى من المجتمع.

وطلب المكتب من الناس التزام الهدوء وقال إن جميع الشركات والعمليات الحكومية ستستمر كالمعتاد.

تحافظ جزر مارشال، موطن لحوالي 78,000 شخص، على علاقات عسكرية ومدنية وثيقة مع الولايات المتحدة بموجب ميثاق الارتباط الحر.

المصدر: وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى